ما هي النقاط التي يجب أن تضعها في الاعتبار عندما تشتري البيض؟

اشتري دائماً البيض من برادات العرض. اختر البيض ذو القشرة النظيفة وغير مشقوقة. لا تشتري البيض منتهي الصلاحية.

لماذا يجب تبريد البيض؟

عدم استقرار درجة الحرارة تؤثر على سلامة البيض. وبسبب خطر التعرض لجرثومة السلمونيلا، يجب تبريد البيض الذي تم جمعه في أقرب وقت ممكن. وتبقى على هذه الحة بعد تبريد البيض. إن وضع البيضة المبردة في درجة حرارة الغرفة يجعلها عرضة للتخمر ويسهل توالد البكتيريا. ولا يجوز وضع البيض المبرد أكثر من ساعتين فيها.

هل يجب غسل البيض؟

لا ليس بالضرورة للمستهلكين غسل البيض. عند تضع الدجاجة البيضة تفرز الدجاجة غلاف واقي على سطح البيضة.

لماذا يفسد البيض المسلوق جيداً بشكل أسرع من البيض الطازج؟

عندما يتم سلق قشرة البيض جيداً تزول الطبقة الواقية مما يخلف مسامات في القشرة تغزوها البكتيريا وتلوثها. يجب تبريد البيضة المسلوقة خلال ساعتين من الطبخ واستخدامها خلال أسبوع.

هل من المأمون استخدام بيضة مكسورة؟

بإمكان البكتيريا الدخول للبيض من خلال شقوق القشرة. لا يجوز شراء بيضة بها كسر. ولكن إذا حدث الكسر خلال طريق عودتك للمنزل من المتجر، قم بتفريغها في وعاء وغطيها بإحكام واحفظها باردة واستخدمها خلال يومين. وإذا انكسرت البيضة خلال عملية سلقها فهي صالحة للأكل.

هل نسبة الغذاء في البيض المخصب أكثر؟

لا. ليس هناك فائدة من أكل البيض المخصب. ولا يوجد اختلاف غذائي بين البيض المخصب وغير المخصب. ومعظم البيض الذي يتم بيعه اليوم غير مخصب؛ وإذا كان البيض مخصباً وظهرت الخلية من خلال اختبار الشمعة يجب إزالته من المحل.

ما الذي يزيد من صعوبة تقشير البيض المسلوق؟

كلما كانت البيضة طازجة كلما زادت صعوبة تقشيرها بعد سلقها. وهذا ناتج عن الخلية الهوائية الموجودة على الجانب العريض من القشرة بين أغشيتها والذي يزيد في حجمه حسب فترة تخزين البيض النيئ. وكلما تقلص محتوى البيضة وتضخمت الخلية الهوائية، يسهل تقشير البيضة. ولهذا السبب فمن الأفضل سلق البيض القديم.